أضرار عدم تنظيف وإزالة فضلات الطيور على طلاء السيارة

يتعرض قائد السيارة إلى العديد من المواقف المزعجة والتي قد تجلب الضرر على سيارته، بينها فضلات الطيور، حيث أنها تؤذي طلاء السيارة وتزيد العواقب عند عدم تنظيفها جيداً.

يأتي هذا وفق الخبير الألماني كريستيان بتسولت حيث حثّ على ضرورة إزالة فضلات الطيور من على طلاء السيارة سريعاً خلال ساعتين حتى لا يزيد ضرر الفضلات على الطلاء ويتعمق به، حيث قد يتفاقم الوضع ليصل الضرر إلى العمق، وذلك على شكل حُفر في سطح الطلاء، وهنا سيكون من اللازم إعادة طلاء الجزء المتضرر.

وأوضح الخبير الألماني إلى أن هناك بعض أصماغ الشجر وفضلات الحشرات قد تضر الطلاء كذلك في حال إهمال تنظيف أثرها على الطلاء لفترة طويلة، وأضاف الخبير إلى أنه من السهل إزالة البقع والفضلات الحديثة الرطبة بغسلها بالماء جيدا، وفي حال بدأت في الجفاف يمكن استعمال قطعة قماش مبللة مع بذل مزيد من الجهد في التنظيف للتأكد من إزالة كامل البقع.

ونصح تسولت باتخاذ الحذر عند تنظيف ومسح فضلات الطيور والبقع من استخدام أدوات حادة، حتى لا يتم خدش طلاء السيارة وترك آثار عميقة قد لا يتم إخفاؤها عن طريق عمليات التلميع العادية، بعد ذلك ينبغي إبعاد هذه الفضلات عن جسم السيارة بقطعة قماشية وبعناية.

كما نصح تسولت أيضاً قائد السيارة بضرورة ركن السيارة في موقف، وإن اضطر إلى ركن السيارة تحت الأشجار، فيجب أن يقوم باصطحاب زجاجة مملوءة بالماء وربما بالصابون أيضا مع قطعة قماش للتنظيف معه، ويُفضل أيضا استخدام سوائل التنظيف الخاصة بأسطح طلاء السيارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق